الزام شركة جونسون أند جونسون بدفع تعويضات لمصابات بالسرطان

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive
 
Related image

اخبار العرب 24 - كندا : أمرت هيئة محلفين في ولاية ميزوري الأمريكية شركة جونسون أند جونسون بدفع تعويضات قدرها 550 مليون دولار إلى 22 سيدة أصبن بسرطان المبيض بعد استخدام منتجات للشركة أساسها مادة التلك ومن بينها بودرة الأطفال. والحكم الصادر ضد جونسون أند جونسون هو الأكبر منذ ظهور المزاعم بتسبب منتجات للشركة أساسها مادة التلك في الإصابة بالسرطان. وتواجه الشركة نحو تسعة آلاف دعوى قضائية

تتعلق جميعها بمادة التلك. وتنفي الشركة أن منتجاتها المكونة من مادة التلك تسبب السرطان أو أن تكون قد احتوت على مادة الاسبستوس أو الحرير الصخري. وتقول الشركة إن دراسات استمرت لعقود أظهرت أن مادة التلك التي تستخدمها آمنة وقد نجحت في إسقاط بعض الأحكام المتعلقة بالمادة لأسباب قانونية تقنية. ووصفت جونسون أند جونسون الحكم بأنه ”جائر“ وقالت إنها ستطعن عليه. وجاء الحكم بعد ما يزيد على خمسة أسابيع من الاستماع إلى شهادات نحو 12 خبيرا من أطراف الدعوى. وتقول السيدات وأسرهن إن استخدامهن على مدار عقود لبودرة التلك وبعض المنتجات الأخرى التي تدخل في تركيبها هذه المادة سبب إصابتهن بالسرطان.

يُذكر ان في شباط / فبراير عام 2016 غرمت هيئة محلفين في ولاية ميسوري الأمريكية، شركة "جونسون آند جونسون" العالمية، بدفع مبلغ قدره 72 مليون دولار، لعائلة امراة تدعى جاكلين فوكس ( 62 عاما )  للتسبب بوفاتها بسرطان المبيض. وقال حينها محامي العائلة جيري بيسلي للصحفيين:"إن شركة جونسون آند جونسون عرضت حياة الناس للخطر، ولجأت للكذب عليهم وعلى الهيئات التنظيمية لتحقيق الربح". 

وفي أكتوبر/ تشرين الأول من عام  2013، وجدت هيئة محلفين في ولاية ساوث داكوتا أن استخدام سيدة تدعى دين بيرغ منتجات بودرة الجسم جونسون آند جونسون كان عاملا في إصابتها بسرطان المبيض، ومع ذلك، لم يتم منحها أي تعويضات.