01182019Fri
Last updateThu, 17 Jan 2019 9pm

الـتصادم الـحضاري / بقلم: مادلين بدوي

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive
 
Related image

اخبار العرب 24 - كندا: الشتاء يزيقنا ويلاته حيث أنه بالنسبة لشتاء سنوات كثيرة ماضية يعتبر قاسياً... يبدو أننا العيب فينا. فما كنا نتحمل سابقاً لم نعد نقدر على تحمله الآن فالسنوات تحمل معها قوتنا وشبابنا وما خفي كان أعظم. أحدى حفلات أعياد الميلاد مجموعة من السيدات يجلسن مع بعضهن يتبادلن الحديث بينما على مقربة منهن تجلس مجموعة الرجال وهم أيضاً مندمجون في حديث جدي يستولي على أنتباه  كل واحد منهم أما الأولادي الصغار فيلبسون أقنعة مختلفة ويركضون

في كل مكان وهم يصرخون ويضحكون... الآباء من حين الى آخر ينظرون نحو الأولاد الصغار وهم يعترضون على أصواتهم العالية ثم ينظرون نظرة جانبية الى مجموعة الأمهات ويصمتون أحياناً يحاولون سماع موضوع الحديث بينهن ثم يعودون مرة أخرى في المناقشة في السياسة والاقتصاد... وفجأة ظهرا والدا الفتاة صاحبة عيد الميلاد من وراء الستار الفاخر التي يفصل الصالونات في هذا القصر الرائع وأعلنا أسم أبنتهما ومن ثم صمت الكل ليرى هذه الفتاة ذات الستة عشر عاماً وهي تخطو نحو المجتمع الواقفين كلهم من أجلها... وجهها الجميل يطفح بالسعادة وهي تلبس أحلى وأغلى الأزياء... صفق الجميع لها  وبدأت الحفلة بالموسيقى ورقص الاولاد أما الشباب كانوا جميعاً وقوفاً ووسطهم صاحبة الحفل الجميلة فقد كانوا يقدمون لها الهدايا... فجأة ضرب جرس المنزل بقوة أثارت أنتباه الجميع خصوصاً وأن الفتاة الجميله هرعت بنفسها لتفتح الباب في فرحة مغامرة واضحة للعيان.

عند الباب كان يقف شاب متين البنيان أنيق الملبس ملامحه الشرقية تختلط بدم أجنبي ويتكلم العربية مثل الإنجليزية بنفس الطلاقة... كان يحمل في يده باقة من الورد الأحمر تفوح رائحته من بعيد وتحتها شنطة هدايا صغيرة قدمهما إلى صاحبة عيد الميلاد الجميلة وهو يطبع على يدها قبلة خفيفة قائلاً كل سنه وإنت سعيدة.
.لا يمكنني أن اصف عدد النظرات الزائغة المجهولة والأفواه نصف المفتوحة من الدهشة وكلهم يتساءلون من هذا؟ وفي نفس اللحظة دخلت الشابة ومعها الشاب الغريب تقدمه للجميع في فخر وأعتزاز: أنه صديقي My Boyfriend. زالت الدهشة وحل محلها معاني وأفكار وتعبيرات أخرى فمن التعجب إلى الازدراء والرفض. أما والدا الفتاة  فقد رفعا أيديهما في حركة تحية من بعيد ثم أختفىا بالداخل للإشراف على البوفيه الذي كان أكثر من ممتاز وواضح فيه الإتقان والفن والتنوع. سحبت الفتاة صديقها إلى شلة أصدقائها سريعاً وكأنها تخش عليه من حراب النظارات التي رشقها بها مجموعة الرجال والسيدات على حد سواء..
بدأت الهمسات بين المجموعتين والكل ينظر الى الستار خشية أن يسمعهم أحد الوالدين... كان الكل يتساءل ما هذا الوضع الجديد وكيف يسمح الأب بالذات بهذا الوضع؟ ومن العمل الان إذا طالب أولادنا بنفس الأسلوب في التعامل؟ الأ يدرك  الوالدين خطورة هذا الصديق؟ ألم يقرأ أحدهما كمية الجرائم التي راحت ضحيتها الفتاة علي يد صديقها؟ ورغم أن الأمر لن يصل الى حد الحياة معاً لكن المشكلة أن هذا الصديق يعطي لنفسه صلاحيات كثيرة تصل إلى حد الخطيب على الاقل ولو حاولت الفتاة التخلص من هذا الارتباط في المستقبل احياناً يسبب هذا حقد الصديق عليها ويحاول مطردتها أو التشهير بسمعتها عن طريق أي صور أو ذكريات بينهما وأحياناً تؤدى هذه الغيرة إلى الانتقام... فلماذا يعرض هؤلاء الوالدين أبنتهما لهذه المخاطر أم أن هذا الوضع يتفق مع الغنى وأرتفاع مستوى معيشة الأسرة؟ ما السر إذن؟ 
 أنضم الفريقين لبعضهما وحاولوا ربط الصالونات الاثنين ببعضهما... جزء منهم حمل الكرسي الى جوار زوجته وحدثت دوشة من جراء ذلك أسترعت أنتباه الشباب وحتى الأولاد الصغار كان كل واحد يريد أن يكتشف رد فعل موضوع الصديق هذا. هل  الزوجات تشاركهن رأيهم أم أن السيدات لهن منطق آخر؟
بعدما قدمت الفتاة الجميله صديقها إلى كل شلة الشباب والذين كان يرمقون أهاليهم ومن حولهم حركة التنقلات الصاخبة التى قام بها الآباء لكي ينضموا الى الأمهات وأدركوا أن هذا له علاقة بقدوم صديق هذه الفتاة. بالنسبة للشباب حكاية الصديق هذه نغمة عادية واسطوانة مشروخة في المدارس يبدأ فيها هذا الوضع من سن 12 سنة وأحياناً 10 سنوات أي من الابتدائي وطبعاً بسبب التقليد ومحاولات كل بنت المباهاة أن لها صديق فى هذا العمر خاصة إذ لم يكن له أخ او اخت تحتمي بهم عند اللزوم... فلا يخفى على أحد أن أولادنا عند هجرتنا الأولى قد تعرض معظمهم لأساليب الفتونة والأهانة من زملائهم الأقدم منهم أو من يعتبرون أنفسهم كنديين أصليين بينما نحن مهاجرين رحل تركنا مسقط رأسنا لنعيش في بلدهم نشاركهم ثرواتها وجمالها ونظامها الصحي والتعليمي الرائعين ولذلك فهم ينظرون إلينا من فوق رغم أن كندا من أكثر البلاد المتشبثة بقوانين حقوق الإنسان والتي تدعو إلى أعتبار كل الناس سواسية أمام القانون 
نعود الى الحفل الزاخر بالمشاعر والاقاويل والمواقف... أعلن الوالدين أفتتاح البوفيه تتوسطه تورتة عيد ميلاد أبنتهما... بعدما أطفأت الشمع وسط تصفيق الناس لها أتجهت مع شلة الشباب وبجوارها الصديق الذي أصبح جزء منهم وخاصة أنها لم تعطيه بعد ذلك أي عناية أواهتمام خاص 
أخذ كل واحد مكانه حول منضدة الأكل الضخمة الواسعة وجلس الوالدين على كل رأس منها وبدأ الكل يتمتعون بمذاق الأكل والشرب وفخامة إعداد الانواع المعقدة من ألوان الطعام والتي لا تجدها إلا في المحلات المتخصصة والغالية 
بعد الأكل وعلى رشفات القهوة التركية الأصلية بدأ الأب حديثه في تأني وهدوء مما جعل الجميع يسكتون ليسمعوا.
قال الأب: أنا عارف بما يدور في أذهانكم جميعاً وربما وصل بعضكم إلى حد أتهامى وزوجتي بالتسيب والانحلال ولذلك سوف أشرح لكم نظرتي... طبعاً نحن لا نقر أي علاقة بين أولادنا والآخرين خاصة إذ جاءت فى سن صغير لا يمكنهما فيها أن يكونا خطيبين رسميين ولكن هذه الصورة لا وجود لها في خيال أبنتي وهذا الشاب الذي تدعوه صديقها لقد أحضرته معها يوماً وقدمته لنا وكان هو في قمة السعادة بهذا التقديم. أجلسته أمامها هي وزوجتي أعطته لمحة عن تقاليدنا ومبادئنا الأخلاقية وقلت له الحدود التي لا يتعدها مع علاقته بابنتىوأنهما  سيكونا تحت الرقابه والمكان الوحيد الذي يمكن رؤيتها فيه هو منزلها وسط أهلها بلا أى أنفراد أو خلافه.  نظر الشاب نحو ابنتي التي هزت له رأسها فوافق على شروطي وأنا أصارحكم أن التيار الكندي يلعب دوراً كبيراً بالنسبة لتصرفات أولادنا وبدلاً من أن نخسرهم يمكننا إحتضاننا لمشاعرهم وكما ترون هذا الشاب اندمج مع شلة أصدقائها وعن قريب ستمل وجوده في حياتها إذ إن الأمر كله حركات مباهاه  وتقليد لزميلاتها في المدرسة ولو تحديتها يمكنها أن تقابله من وراء ظهورنا بالرغم منا... أنها فقط مرحلة من عمرها الآن وبمجرد دخولها  الجامعة  ستتغير وتنضج ودراستها ستمتص كل وقتها وعندما تتخرج يمكنها أن تختار شريك حياتها الحقيقي فى حكمة وعقل وستنظر لما تفعله الآن في خجل وموارة. 
قال أحد الآباء: أنا غير موافق على هذا الكلام فأنا لن اسمح لإبنتي أن تلوي ذراعى وتجبرني أن أتناسى تقاليدي وما نشأنا عليه من معايير أخلاقيه واجتماعية... من الصغر لابد وأن أغرس فيها هذه القيم حتى أذا كبرت لا تفكر حتى  فى التعلق بأى شاب وتتجنب تماماً أمثال هذه العلاقات الخطيرة.
قال أب ثالث: يا اعزائي مهما كانت الأحوال وعمق ما غرسناه  أولادنا ينشأون في مجتمع مختلط من جميع الجنسيات وموضوع الصديق هذا يسبب صداعاً لكل الآباء لخوفهم على بناتهم بالطبع ولأنهم يعلمون الهدف الذي يسعى إليه هذا الصديق بحكم كونه رجل مثله ولكن للأسف كل أب يعالج هذا الموضوع بطريقته الخاصة وحسب الظروف الموضوع فيها وعلى قدر إن الكلام في هذا الموضوع كريه على النفس إلا أنني لم ألاقى أي صعوبات منه. الحمدلله إبنتي لم تعترف به  فصمدت أمام إغراءات صديقاتها ولم يكن في حياتها اي صديق حتى تخرجت وتزوجت من زميل لها.
قال الأب المضيف: وما إدراك أنها لم تعرفه كصديق خلال سنوات الجامعة؟ وهل  ستتزوجه بدون دراسة طويلة ومعرفة وثيقة؟ ولكنها لم تكن تخبركم حتى لا تنشغلوا عليها. وعلى كل حال مادام الولدين واثقين من أخلاق إبنتهما فلا مانع فى مرحلة الجامعة من قبول مثل هذا التعارف الذي حتماً سيؤدى للزواج فيما بعد.
قال آخر: يا جماعة أحنا في القرن الواحد وعشرين وفي كندا وسائل التكنولوجيا لا تترك لنا محلاً للرقابة على أولادنا والمتابعة لسلوكياتهم والأفضل كسب حبهم وثقتهم  فينا  كأهل يريدون لهم كل سعادة ونجاح عندئذ سيخبروننا بما يمر في حياتهم من علاقات ولا يسعنا الاّ أن نقبلها ونقدم لهم النصح فقط.
عند هذا الحد قامت الأمهات في نفس الوقت وأحتججن على إهمال الآباء لدورهم في حياة بناتهن وأن معظمهمن على علم تام بأي علاقة وعندما يشعرن بالخطر يشركن الأب ولكن المعتاد أن هذه العلاقات قصيرة متغيرة ولا تستمر طويلاً بين جدران المدرسة وأساسها إرضاء الغرور محاكات الأصدقاء.
   فجأة أنفتح باب المنزل ودخلت الفتاة الجميله وهرعت إلى والديها باكية وأخبرتهما أنها أضطرت إلى طرد صديقها من المنزل لإنه يريدها أن تترك بقية أصدقائها من أجل أنانيته وهي لا تريد أن تعرفه بعد ذلك ولا تريد أي صديق آخر في حياتها. ربت الوالد على رأسها وأخبرتها والدتها أنهما موافقين على رايها وجففت دموعها وهرعت عائدة الى اصدقائها في الحديقة بينما نظر والديها إلى باقي الآباء والأمهات وعلا فمهما إبتسامة واسعة.
   قال الأب: لولا لم نسند إبنتنا لما جاءتها الشجاعة أن تتصرف هكذا مع هذا الصديق الذي لم يحترم أصدقائها وأراد الإنفراد بها لوحده فكانت غلطة عمره.
      قالت الأم: في السن بين 14 الى 19 يغير الشباب رأيهم بسرعة أيام الأسبوع والوقوف فى وجوههم يدفعهم للتحدي والإختيار الخطأ عن تعمد ليثبتوا أنفسهم.  
أعزائي الآباء والأمهات كان الله في عونكم جميعاً... ندرك مدى صعوبة التصادم الحضاري المستمر الذي نعانيه جميعاً ولكن الأحداث تمر والأيام تتوالى  وكل شيء يصبح ذكريات.
 
  مادلين بدوي / نورث يورك
 

نهنئكم بالعام الجديد 2019 واعياد الميلاد المجيدة



 

اذكر انك رأيت الاعلان في اخبار العرب- ArabNews

اعلن معنا هنا

Image result for advertise 

أقــلام مهــجرية

هجوم سوري على لبنان ! / بقلم :علاء الخوري هجوم سوري على لبنان ! / بقلم :علاء الخوري اخبار العرب 24 - كندا : كتب علاء الخوري من بيروت : لا تترك السلطات السورية...
The Aidi dog / by : Raneen Mallak The Aidi dog / by : Raneen Mallak Arabnews24 - Canada:The Aidi known as the berber originated in Africa but was developed in Morocco.They were used for guarding...
Ariegeois All you need to know/ By Raneen Mallak Ariegeois All you need to know/ By Raneen Mallak Arabnews24 - Canada :The Ariegeois breed is a scent hound mix, the Briquettes, the Grand Gascon-Saintongeois, and the Grand...
لـيـالى الـعـمـر مـعـدودة / بقلم: مادلين بدوي لـيـالى الـعـمـر مـعـدودة / بقلم: مادلين بدوي اخبار العرب 24 - كندا :الصيف مازال يفرد عضلاته أمام الخريف الذي يذكره...
اختفاء جما ل خاشقجي ألقسري ..والتضييق العالمي على حرية الصحافة/ بقلم: الاعلامي صلاح علام اختفاء جما ل خاشقجي ألقسري ..والتضييق العالمي على حرية الصحافة/ بقلم: الاعلامي صلاح علام اخبار العرب 24 - كندا :في اغسطس من هذا العام كتب الصحفي السعودي جمال...
اختفاء الصحفي جمال خاشقجي والتضييق العالمي على حرية الصحافة/ بقلم الاعلامي : صلاح علاّم اختفاء الصحفي جمال خاشقجي والتضييق العالمي على حرية الصحافة/ بقلم الاعلامي : صلاح علاّم اخبار العرب 24 - كندا : في اغسطس من هذا العام كتب الصحفي السعودي جمال...
حياتنا سرك / بقلم: سالي كامل حياتنا سرك / بقلم: سالي كامل اخبار العرب 24 - كندا : سيداتى آنساتى سادتى.. الآن مع اولى فقراتنا، مع...
he American Cocker Spaniel All you need to know.by Raneen Mallak he American Cocker Spaniel All you need to know.by Raneen Mallak Arabnews24 - Canada :The American Cocker Spaniel thought to be originated in Spain can be traced back years ago in the...

*اخبار الجالية

السعودية - تعديل في قانون العمل يمنع الكفيل من الاحتفاظ بإقامة العامل أو جواز سفره السعودية - تعديل في قانون العمل يمنع الكفيل من الاحتفاظ بإقامة العامل أو جواز سفره اخبار العرب 24 - كندا : قالت مصادر اعلامية في العاصمة السعودية ان وزير...
طوكيو - كارلوس غصن يواجه محققين يابان طوكيو - كارلوس غصن يواجه محققين يابان اخبار العرب 24 - كندا :... في تشرين الثاني الماضي أوقفت وحدة مكتب الم...
ميشيغن - مخمور يتسبب بمقتل عائلة لبنانية ميشيغن - مخمور يتسبب بمقتل عائلة لبنانية اخبار العرب 24 - كندا :ألمت فاجعة جديدة بالاغتراب اللبناني، وهذه المرة...
موسكو - لبنانيون مستاؤن من تصرفات السفير أبو نصار موسكو - لبنانيون مستاؤن من تصرفات السفير أبو نصار اخبار العرب 24 - كندا : تتسربُ أنماط من حالاتِ الفوضى السّائدة في ا...
كندا - ابناء الجالية السودانية ينظمون مسيرات دعم للمواطنيهم في الخرطوم كندا -  ابناء الجالية السودانية ينظمون مسيرات دعم للمواطنيهم في الخرطوم اخبار العرب 24 - كندا : قالت مصادر اعلامية في مقاطعة اونتاريو الكندية...
مونتريال - سوق عيد الميلاد تحت الخيمة مونتريال - سوق عيد الميلاد تحت الخيمة اخبار العرب 24 - كندا : تساقط الثلوج والجو البارد والأسواق التقليدية...
كندا - سفير مصر يلتقى رموز الجالية المصرية فى تورنتو كندا - سفير مصر يلتقى رموز الجالية المصرية فى تورنتو اخبار العرب 24 - كندا : فى أول زيارة له إلى مدينة تورونتو عاصمة مقاطعة...
كندا - أيّام عطلة لضحايا العنف الأسري كندا - أيّام عطلة لضحايا العنف الأسري اخبار العرب 24 - كندا :تعتزم الحكومة الليبراليّة المحليّة في مقاطعة...

اذكر انك رأيت الاعلان في موقعنا Arab News

 

 

Our Vistors* زوارنا

Today1376
Yesterday3526
This week14987
This month50781
Total16834618

Friday, 18 January 2019

Who's Online الزوار الآن

We have 52 guests and no members online

*اقلام من لوطن

حنين / بقلم: امال شحادة حنين / بقلم: امال شحادة اخبار العرب 24 - كندا : إعتراني الحنين واعتراه جفاف شابه صحراء قاحلة......
حوار بين فَردَتي حذاء !! / بقلم : روني ألفا حوار بين فَردَتي حذاء !! / بقلم : روني ألفا اخبار العرب 24 - كندا : لمحت مرّةً زوج حذاء "موكاسّان" في رِجلَي سياسيٍ...
قصيدة فِي مَهَبِّ رَصِيفِ عُـزْلَـةٍ/ آمال عوّاد رضوان ! قصيدة فِي مَهَبِّ رَصِيفِ عُـزْلَـةٍ/ آمال عوّاد رضوان ! اخبار العرب 24- كندا : الْمَجْهُولُ الْيَكْمُنُ .. خَلْفَ قَلْبِي     ...
في لبنان.. البريء موقوف والمشتبه به "انتحر"!/ بقلم: كاتيا توا في لبنان.. البريء موقوف والمشتبه به اخبار العرب 24 - كندا : .... تجلس إمرأة مسنة متشحة بالسواد في قاعة محكمة...
في ذكرى وداعك: ستبقين أمي / بقلم: نبيل عودة في ذكرى وداعك: ستبقين أمي / بقلم: نبيل عودة اخبار العب 24 - كندا : في صباح اليوم الأول بعد وداعك، (أوائل كانون اول/...
. موقف ترامب اللاأخلاقي من السعودية قد يجعل الخليج عظيما مرة أخرى/ بريكنج فيوز . موقف ترامب اللاأخلاقي من السعودية قد يجعل الخليج عظيما مرة أخرى/ بريكنج فيوز اخبار العرب 24 - كندا : قوض إقدام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تبرئة...
خسارة الأغلبية بمجلس النواب تزيد الجمهوريين ارتباطا بترامب خسارة الأغلبية بمجلس النواب تزيد الجمهوريين ارتباطا بترامب اخبار العرب 24 - كندا: كتب المحلل السياسي ومراسل البيت الابيض  جيمس...
الخاشقجيون المنسيون في بلادنا العربية/ بقلم : مصطفى يوسف اللداوي الخاشقجيون المنسيون في بلادنا العربية/ بقلم : مصطفى يوسف اللداوي اخبار العرب 24 - كندا :بعيداً عن قضية جمال خاشقجي الشخصية، التي أعلنتُ...

Say You Saw it in ArabNews24.ca

Bingo sites http://gbetting.co.uk/bingo with sign up bonuses

*جديد المنوعات

افغانستان - مغني يحقق الشهرة للشبه الكبير برئيس وزراء كندا !! افغانستان - مغني يحقق الشهرة للشبه الكبير برئيس وزراء كندا !! اخبار العرب 24 - كندا : منذ ظهوره الأول في برنامج للمواهب، أدى التشابه...
لندن - نجاة الأمير البريطاني فيليب من حادث سيارة لندن - نجاة الأمير البريطاني فيليب من حادث سيارة اخبار العرب 24 - كندا : نجا الأمير فيليب (97 عاما) زوج ملكة بريطانيا إ...
السعودية تحول ارض كانت مركزا لمتشددين الى مجمع تجاري ومتنزهات السعودية تحول ارض كانت مركزا لمتشددين الى مجمع تجاري ومتنزهات اخبار العرب 24 - كندا : سُوي الحي القديم ببلدة العوامية في شرق السعودية...
واشنطن - عاصفة ثلجية تضرب شرق البلاد وتقتل سبعة مواطنين واشنطن - عاصفة ثلجية تضرب شرق البلاد وتقتل سبعة مواطنين اخبار العرب 24 - كندا : زحفت عاصفة شتوية قوية نحو شرق الولايات المتحدة...

*جديد الملفات الساخنة

واشنطن - الوزير شاناهان : صواريخ كوريا الشمالية مُقلقة بشكل كبير واشنطن - الوزير شاناهان : صواريخ كوريا الشمالية مُقلقة بشكل كبير اخبار العرب 24 - كندا : كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الخميس...
ميانمار - المئات من الروهينجا يفرون من الهند ميانمار - المئات من الروهينجا يفرون من الهند اخبار العرب 24 - كندا : قال زعماء لأقلية الروهينجا يوم الخميس إن مئات...
الرياض - سعود القحطاني ما زال يتمتع بالنفوذ رغم إقالته لتورطه بمقتل خاشقجي الرياض - سعود القحطاني ما زال يتمتع بالنفوذ رغم إقالته لتورطه بمقتل خاشقجي اخبار العرب 24 - كندا: ذكرت مصادر غربية وعربية وسعودية على صلة بالديوان...
لندن - ماي تحذر أعضاء البرلمان من رفض مساندتها لندن - ماي تحذر أعضاء البرلمان من رفض مساندتها اخبار العرب 24 - كندا : حذرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أعضاء...

*حوادث عريبة عربية واجنبية

مصر - تجديد حبس امرأة بتهمة نشر اخبار كاذبة مصر - تجديد حبس امرأة بتهمة نشر اخبار كاذبة اخبار العرب 24 - كندا : جددت محكمة جنايات مصرية يوم الخميس حبس امرأة...
الصين - صدور حكم بالاعدام على كندي بتهمة تهريب مخدرات الصين - صدور حكم بالاعدام على كندي بتهمة تهريب مخدرات           اخبار العرب 24 - كندا : قضت محكمة صينية يوم الاثنين بإعدام...
تكساس - نجل رئيس افريقيا السابق وزوجته يواجهان عشرين عام سجن تكساس - نجل رئيس افريقيا السابق وزوجته يواجهان عشرين عام سجن اخبار العرب 24 - كندا : ذكرت صحيفة الإندبندنت البريطانية في تقرير لها...
بولندا - رئيس بلدية غدانسك يتعرض للطعن خلال حفل خيري بولندا - رئيس بلدية غدانسك يتعرض للطعن خلال حفل خيري اخبار العرب 24 - كندا : قالت الشرطة البولندية إن رجلا طعن باول اداموفيتش...

*دليل المهاجر والمقيــــم

Arabic Community services جمعيات عربية لخمة الجالية   Arabic Community services   جمعيات عربية لخمة الجالية  اخبار العرب 24- كندا: التالي بهض الجمعيات العربية في خدمة الجالية
Arab Embassis in Canada السفارات العربية في كندا  Arab Embassis in Canada  السفارات العربية في كندا التالي هي القائمة للسفارات العربية في كندا
Guide for important links for Newcommer روابط هامة للقادمين الجدد Guide for important links for Newcommer  روابط هامة للقادمين الجدد Citizenship and Immigration Canada  وزارة الهجرة والتجنس -  الفيدراليةhttp://www.cic.gc....
الادخار على الطريقة الاسلامية مع برامج- RESP الادخار على الطريقة الاسلامية مع برامج- RESP  ‎ لأولاده الثلاثة جميعهم البالغين من العمر 14 و11 وتسعة أعوام. يقول...

*جديد الاسرة والصحة

مصر تحتل المركز الأول عالمياً في ضرب الازواج مصر تحتل المركز الأول عالمياً في ضرب الازواج اخبار العرب 24 - كندا : أعلن مركز "بحوث الجرائم" التابع للأمم المتحدة،...
الاضطراب الناجم عن ألعاب الفيديو الاضطراب الناجم عن ألعاب الفيديو اخبار العرب 24 - كندا : تأسر ألعاب الفيديو الألباب لكن هل تنم ممارستها...
تورنتو - وفاة امرأة علقت في صندوق لجمع المساعدات تورنتو - وفاة امرأة علقت في صندوق لجمع المساعدات اخبار العرب 24 - كندا : قال مسؤول في شرطة مدينة تورنتو الكندية صباح يوم...
روما - مطالب الفاتيكان في العام الجديد روما - مطالب الفاتيكان في العام الجديد اخبار العرب 24 - كندا : طالب بابا الفاتيكان فرانسيس الأول بــ "نظرة أمومة...