04272018Fri
Last updateThu, 26 Apr 2018 10am

أقلام من الوطن

حقـوق الإنسان هـي ضـمير المجتمـع / بقلم: محمد شوارب

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive

Related image

اخبار العرب 24 - كندا : لقد رغب إليّ أن أكتب في هذا الموضوع وذلك تلبية لنفسي مع إعزازي لأصحاب هذه الحقوق حتى أحرز قدراً من تصوري على المدى الذي يبلغ إليه بصري وحسب من ناحية الحقوق المقررة لكل إنسان يعيش في ظل المكانة المنشودة التي تكفل له حقوقه التي هي جوهر إنسانيته وإزدهاره بمكانته للنهوض بواقع أمته في هذا العصر الأليم.
فالإنسانية تردت في بعض المزالق التي تعترضها، وأصابها كثير من الهوان والإنحطاط الذي كاد ينسيها الأصل والوجهة من جانب أصلها العريق الدائم والوجهة الكريمة

كلام له معنى / بقلم: ميريت نبيل

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive

Related image

اخبار العرب 24 - كندا : خاص لأخبار العرب - من القاهرة: الادمان مش بس مخدرات و جنس و خمور. الادمان هو كل عادة حتى لو كان ظاهرها ايجابي، بمجرد ان يصبح لها اثر سلبي في صحتك الجسدية و النفسية، بمجرد ما تفقد قدرتك على التحكم فيها و في نفسك اثناء عدم تواجدها، تحولت من مجرد عادة -مهما كانت صحية- الى إدمان.. الإدمان ممكن يكون شخص، علاقة، رياضة، شغل، خدمة، حركة، تلفزيون، فيسبوك، فنجان قهوة او أكل..

الإصلاح والتجديد في حياة الناس / بقلم : محمد شوارب

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive

Related image

اخبار العرب 24 - كندا : لقد خبتت مصابيح الإصلاح وخفتت أصوات الحق، ومات الضمير الديني الإنساني، وتبلد الشعور والإحساس الإنساني، وتشتت الفكر، كل هذه ثغرات يشعر بها العابر في حياته على مدار التاريخ، فإن الإصلاح والتجديد متصل بعوامل كثيرة منها الدين والعرق والمعاملة بين حياة الناس، فثمة جهود تكافح آفات الفساد الشامل ورفع صوت الحق، وتتحدى القوة الظالمة، وتعمل على فتح منافذ جديدة للتفكير والقضاء على الفتن والبدع والمؤامرات والتحريفات وعداولة الإنسان لأخيه الإنسان.

مؤتمر بازل 1897...بداية مشروع الدولة الصهيونية / بقلم: محمد كعوش

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive

Related image

اخبار العرب 24 - كندا :من المفيد البدء بالإشارة إلى أن بعض الصحف "الإسرائيلية" اعتادت بين الحين والآخر أن تطل علينا بمقالات ودراسات يحذر فيها كتابها حكومات تل أبيب التي تعاقبت على الحكم في الكيان الصهيوني من مغبة ما قد تؤول إليه الأوضاع في كيان العدو إذا ما تواصلت سياسة التمييز العنصري الحمقاء، التي درجت على ممارستها ضد الشعب الفلسطيني داخل وخارج ما يسمونه "الخط الأخضر" على مدار الوقت الفاصل بين حدوث النكبة في عام 1948 والآن، بشكل مجاف لكل الأعراف والقوانين الدولية. وأذكر أنه عشية إحياء الصهاينة مرور قرن على رحيل الصهيوني والمنظر الأكبر للإرهاب تيودور هرتزل في التاسع من شهر تموز 2004، حذرت بعض الصحف "الإسرائيلية" المعروفة من احتمال حدوث كارثة حقيقية قد تهدد الوجود المصطنع لهذا الكيان القائم بقوة الحديد والنار فوق ثرى فلسطين منذ عام 1948، إذا ما استمرت حكوماته بممارسة سياسة التمييز العنصري بحق أبناء الشعب الفلسطيني الذين كان قد مضى على اغتصاب أراضيهم بالقوة في حينه ستة وخمسون عاماً.

وقد تميزت صحيفة "هآرتس" في حينه عن بقية الصحف "الإسرائيلية" بهذا الخصوص، فكانت أكثرها وضوحاً ومباشرة في تحذير حكومات الكيان الصهيوني. فيومها قالت الصحيفة المذكورة في افتتاحيتها التي خصصتها للمناسبة ما نصه: "إنه يتعين علينا - على الإسرائيليين - القول دون خشية أو تردد أن صهيونية الألفين لن تبقى على قيد الحياة في حال ظل تفسيرها لدولة اليهود على أنها دولة الأبارتهايد التي تتحكم بالفلسطينيين خلافاً لإرادتهم ورغباتهم. ويجب أن نذكر أن معاناة الفلسطينيين الذين يعيشون تحت الاحتلال قاسية مثل معاناة يهود أوروبا في نهاية القرن التاسع عشر. إن مستقبل دولة اليهود مرتبط بمستقبل الشعب الفلسطيني الذي يعيش إلى جانبها وفي داخلها. والحل المنطقي والأخلاقي لهذا لا يمكن العثور عليه في الحلم وإنما في إصلاح الواقع".

 

وبإمكان أي متابع لأدبيات المنظمات الصهيونية وممارساتها على أرض الواقع أن يستدل على أن "الحلم الصهيوني" كان قد بدأ يعبر عن ذاته بشكل سافر واستفزازي مع التئام شمل المؤتمر الصهيوني الأول الذي انعقد في مدينة بازل على الحدود السويسرية الألمانية، وتحديداً في شهر آب 1897. ففي ذلك المؤتمر تم وضع الأساس النظري للدولة العبرية، التي قامت فيما بعد على أنقاض فلسطين الحبيبة في خاصرة الوطن العربي، في ظل خنوعٍ عربي وإسلامي وتواطؤ وتآمرٍ دوليين.

لقد عرفت الفترة التي امتدت بين انعقاد المؤتمر الصهيوني الأول واللحظة الراهنة محطات كثيرة خطيرة ومؤلمة حاول الصهاينة خلالها تمزيق وتفتيت الوطن العربي واختراق كل خطوطه الدفاعية، بدعمٍ وتأييدٍ مطلقين من الغرب عامة والولايات المتحدة خاصة. فخيوط الصهيونية التي نُسجت في ذلك المؤتمر انتشرت في العالم كالسرطان وتمددت بشكل مدروس ومتسارع لتطال معظم أرجائه، وذلك من خلال استئثارها بزمام الأمور الاقتصادية والإعلامية في غالبية بلدانه وتزعمها للانقلابات العسكرية فيه تمويلاً وتنفيذاً، وامتلاكها لأضخم إمبراطورية مالية تغذت خزانتها من مساعدات المنظمات الصهيونية والجاليات اليهودية والتيارات المسيحية المتصهينة المتعاطفة معها ومن التعويضات الألمانية والمساعدات الأمريكية التي ما تزال تتدفق عليها حتى الآن. انعقد المؤتمر الصهيوني الأول في المدينة السويسرية بين التاسع والعشرين والحادي والثلاثين من شهر آب 1897، وأشرف على تنظيمه ورئاسته المفكر والكاتب اليهودي المجري تيودور هرتزل الذي يُعدُ أبو الصهيونية العالمية، وحمل المؤتمر شعار "العودة إلى صهيون". وصهيون كما نعرف هو جبل في مدينة القدس الفلسطينية المحتلة. وحضره 204 من المندوبين اليهود، منهم 117 مثلوا جمعيات صهيونية مختلفة، و 70 جاءوا من روسيا وحدها. كما حضره مندوبون من القارتين الأمريكيتين والدول الاسكندنافية وبعض الأقطار العربية وبالأخص الجزائر. وكان مقرراً للمؤتمر أن ينعقد في مدينة ميونيخ الألمانية، إلا أن الجالية اليهودية هناك عارضت ذلك لأسباب خاصة بها مما استوجب نقله إلى مدينة بازل السويسرية.

افتتح الإرهابي تيودور هرتزل المؤتمر بخطابٍ "ناري وعاطفي" كشف فيه عن الهدف الحقيقي من وراء انعقاده، والذي تمثل بما أسماه "وضع الحجر الأساسي للبيت الذي سيسكنه الشعب اليهودي في المستقبل"! وأعلن في ذلك الخطاب "أن الصهيونية هي عودة إلى اليهودية قبل العودة إلى بلاد اليهود"! كما حدد فيه مضمون المؤتمر فاعتبره "الجمعية القومية اليهودية". وفي نهاية المؤتمر أقر المؤتمرون أهداف الصهيونية التي عُرفت بعد ذلك باسم "برنامج بازل" الذي حسم موقف الصهاينة من موقع دولتهم، التي لطالما حلموا بها!!

 

وبرغم اقتصار أبحاث المؤتمر، إلى حدٍ ما، على المناقشات والمداولات دونما إفصاح مباشر عن التزام واضح من قبل هرتزل بقيام هذه الدولة "الوطن" في فلسطين بالتحديد، إلا أنه شكل بدايةً حقيقية لمشروع الدولة الصهيونية، في ظل توفر العديد من الخيارات والأوطان بينها الأرجنتين وأوغندا، كما شكل الانطلاقة الأولى باتجاه فلسطين. وقد سبق لهرتزل أن فكر في مثل هذا قبل عامٍ من انعقاد المؤتمر كما ظهر جلياً في كتابه "الدولة اليهودية". هذا وشكل المؤتمر نقطة تحول هامة وخطيرة جداً في تاريخ الحركة الصهيونية، بعدما نجح منظموه في جمع معظم صهاينة العالم تحت سقفٍ واحد وفي إطار واحد أطلقوا عليه تسمية "المنظمة الصهيونية العالمية"، وهي المنظمة التي تولت من حينه الإشراف على مجمل الأجهزة الصهيونية في العالم. ووفق ما جاء في "الموسوعة الفلسطينية" فإن إنشاء المنظمة الصهيونية العالمية قد شكل فاتحة عهدٍ جديد من النشاط الصهيوني الهدام استهدف تحقيق جميع مخططات الحركة الصهيونية. وقد تفرع عن المؤتمر لجنة تنفيذية تكونت من 15 عضواً كانت بمثابة مجلس شورى، وأخرى صُغرى تكونت من خمسة أعضاء كانت بمثابة حكومة. وتم تأسيس مكتبة مالية لجمع الاشتراكات الصهيونية السنوية من جميع اليهود في العالم، إلى جانب فتح المصرف اليهودي الاستعماري برأسمال بلغ مليون جنيه إسترليني. ووضع المؤتمر برنامجاً سارت عليه جميع المؤتمرات التي عُقدت بعد ذلك، كما وناقش تقارير مفصلة عن فلسطين والنشاط الاستيطاني فيها. ونصبَ المؤتمر تيودور هرتزل رئيساً له ورئيساً للمنظمة الصهيونية العالمية.

 

بعد مُضي أقل من عقد على ذلك المؤتمر وبنتيجة تزايد الضغوط اليهودية عليها، عرضت الحكومة البريطانية على المنظمة الصهيونية العالمية ستة آلاف ميل مربع أراضي أوغندا في القارة السمراء لإقامة الوطن القومي اليهودي المنشود!! لكن "منظمة الأرض اليهودية" التي كانت تشكل أحد أبرز أذرع تلك المنظمة، رفضت ذلك العرض وأصرت على أن يكون في فلسطين، متذرعة بما أسمته زوراً وبهتاناً "الرؤية التوراتية"!! وبنتيجة الضغوط المماثلة على الولايات المتحدة الأمريكية والمعسكر الغربي الذي تشكل منه "الحلفاء" إبان الحرب العالمية الأولى، أصدر وزير الخارجية البريطاني آنذاك جيمس بلفور وعده المشؤوم في عام 1917 الذي قضى بإقامة "الوطن اليهودي" على أجزاء من فلسطين، ليكون نقطة حماية استراتيجية للدفاع عن قناة السويس وطريق الهند، وليكون قاعدة متقدمة للإمبريالية في الوطن العربي. وتبنى الرئيس الأمريكي هاري ترومان ذلك الوعد بحماس كبير و"طيب خاطر طبعاً"!! وتطور الحال إلى أن جاء المؤتمر الصهيوني الثاني والعشرون الذي انعقد في بازل السويسرية أيضاً في عام 1946 وتبنى بدوره مشروع "بلتمور 1942" الذي قضى بإنشاء دولة يهودية في فلسطين.

 لا شك أن المشروع الصهيوني قد رمى بظلاله القاتمة والكارثية على الأرض الفلسطينية والفلسطينيين في آن معاً. فبعد خمسة عقود من مؤتمر بازل، تمكنت الحركة الصهيونية من إقامة الكيان الصهيوني على 78 بالمئة من مساحة فلسطين التاريخية، بعد أن طردت بالإرهاب والإكراه والتنكيل والتعذيب 850 ألف فلسطيني من أراضيهم. ثم أجهزت في عام 1967 على ما تبقى من فلسطين، بعد طرد وتهجير مئات آلاف الفلسطينيين الجدد. وبالنسبة للهجرة اليهودية إلى فلسطين، فقد اتخذت بعد مؤتمر بازل الأول طابعاً منظماً، حيث ارتفع عدد اليهود من 30 ألفاً في عام 1897 إلى 650 ألفاً في عام 1948، وهو تاريخ نكبة فلسطين وولادة الكيان الصهيوني بطريقة قيصرية. وقد تواصلت سياسة التهجير "الإسرائيلية" ومصادرة الأراضي وإقامة المستوطنات والهدم والحفر والعزل وتغيير المعالم في فلسطين بالشكل الذي تناسب وتلاءم مع الأحقاد والمطامع اليهودية والصهيونية، كما وتواصلت سياسة الهجرة اليهودية ليصل عدد اليهود إلى ما يزيد عن خمسة ملايين من أصل يهود العالم الذين لا يتجاوزون 13 مليوناً.

 

وليس من قبيل المبالغة القول أنه ومنذ حدوث نكبة فلسطين في عام 1948 وحتى يومنا هذا، و"الإسرائيليون" يمارسون السياسة في إطار الأيديولوجية الصهيونية ويتعايشون مع الخوف المتواصل والمفتعل، وسط اللجوء إلى الغرب وبالأخص الولايات المتحدة الأمريكية لتأمين الأسلحة الفتاكة والمفاعلات النووية والتكنولوجيا المتطورة، والحصول على الدعم السياسي والمعنوي لسياساتهم العدوانية ومخططاتهم الاستيطانية التوسعية. ومنذ لحظة الاغتصاب الأولى لفلسطين وحتى هذه اللحظة والألم الفلسطيني في تصاعدٍ مستمر ومتنام نتيجة تلك الممارسة وذلك التعايش والانحياز الغربي - الأمريكي الأعمى لتل أبيب.

 وإذا ما دققنا في ملفات منظمة الأمم المتحدة بما في ذلك ملفات مجلس الأمن الدولي لوجدنا أن الولايات المتحدة الأمريكية لم "تكلف نفسها" عناء تسجيل أي إدانة للممارسات الإرهابية اللاأخلاقية واللاإنسانية التي ارتكبها "الإسرائيليون" بحق الفلسطينيين والعرب منذ بدء حلم تيودور هرتزل في عام 1897 وحتى إرهاب بنيامين نتنياهو في وقتنا الحاضر. والثابت حتى الآن أن الأيديولوجية الصهيونية ما تزال هي المتحكمة بعقليات وسياسات قادة الكيان الصهيوني، بغض النظر عن انتماءاتهم الحزبية وتوجهاتهم اليمينية أو اليسارية. فقد حرص اسحق رابين كل الحرص عند طرحه "إعلان المبادئ" الذي أبرمه مع الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات أمام أعضاء الكنيست "الإسرائيلي" على الادعاء بأن "الصهيونية قد انتصرت". واقتفى بنيامين نتنياهو أثر سلفه حين ادعى في كتاباته "أن للصهيونية دوراً هاماً يجب عليها القيام به من أجل توطين ثمانية ملايين يهودي حفاظاً عليهم من عداء السامية المستشري في العالم، على حد زعمه. وبرغم جميع الاجتهادات والأفكار "البروباغندية" التي طرحها زعيم حزب العمل الأسبق والرئيس الأسبق لدولة الاغتصاب شمعون بيريس في كتابه "الشرق الأوسط الجديد" بغية الفصل بين جيلين من "الإسرائيليين" جيل سابق قامت سياسته على الأحلام والتطلعات الأيديولوجية وجيل حالي تقوم سياسته على حقائق العصر، إلا أنه لم يستطع أن يعدل عن مواقف الصهيونية الخاصة بدعوى أرض "إسرائيل التوراتية" والتي تشمل الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة ومرتفعات الجولان، تماماً مثله مثل أي مسؤول "إسرائيلي" أخر!!

زمن طويل مر على انعقاد المؤتمر الصهيوني الأول في مدينة بازل السويسرية عام 1897 ولم يزل الجرح الفلسطيني ينزف، ولم يزل قادة الأحزاب الرئيسية في الكيان الصهيوني عاجزين عن تطوير الصهيونية بما يتفق مع حقائق العصر بمعناها الحقيقي ومفهومها الواضح. فحتى رئيس حكومة الكيان الصهيوني الأسبق المقبور اسحق رابين نفسه حين خطا خطواته على طريق "السلام" المزعوم لم يجرؤ على الإقرار بحق الفلسطينيين في إقامة دولتهم المستقلة في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشريف، وظل يتمسك ببقاء المستوطنات اليهودية في مواقعها ووضعها تحت حماية قوات الأمن "الإسرائيلية" وتحت إشراف سياسي كامل من قبل السلطة السياسية "الإسرائيلية" في تل أبيب. وعندما يكون الحال هكذا مع رابين "شريك الفلسطينيين في سلام الشجعان" كما كان يصفه الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، فمن البديهي أن يكون الحال أدهى وأمر مع رؤساء الحكومات الذين تعاقبوا على السلطة في الكيان الصهيوني بعده.

صحيح أن الألم الفادح الذي أوقعه الكيان الصهيوني والصهيونية العالمية بالعرب عامة والفلسطينيين خاصة جراء احتلال فلسطين وبسبب الإرهاب المتواصل ضدهم قد بدا في بعض الأحيان ثقيلاً حتى على ضمائر بعض المفكرين والسياسيين والعسكريين اليهود في الكيان الصهيوني وفي بعض البلدان الغربية من أمثال ألبرت أنشتاين ومكسيم رودونسون والبروفسور تالمون وناحوم جولدمان وعيزرا وايزمان وآخرين وفق نقلت تصريحاتهم وكتاباتهم، إلا أن الصحيح أيضاً والأهم هو أن الوقائع على الأرض تشهد على أن الكيان الصهيوني، مدعوماً بالصهيونية العالمية، لم يزل يصر على التمسك بوضعية دولة الأبارتهايد التي تتحكم بالفلسطينيين خلافاً لإرادتهم ورغباتهم، مما يُرجح احتمال قرب نهاية الكيان الصهيوني والصهيونية العالمية معاً، وفق ما تكهنت به صحف صهيونية بينها صحيفة "هآرتس" في الذكرى المئوية لرحيل "ملهم الصهاينة والمنظر الأكبر لإرهابهم" تيودور هرتزل!!

وللحديث بقية تتجدد كل عام ان شاء الله......

محمد كعوش - الدنمرك

داعـش أخـرجـوا مـن بـلاد الـعرب / بقلم : محـمد شـوارب

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive

Related image

اخبار العرب 24 - كندا :إن العنف خليقة مرذولة، ولكني ما أحببت أبداً أن أتصف بها، فالعنف هو من مظاهر العدوان والحقد والكراهية، ولست أضيق بشيء في حياتي كما أضيق بالمعتدين على الأبرياء والفقراء والمساكين والغلابة في الأوطان، كأنني أوددت أن الأرض تصفر منهم هؤلاء الدواعش، وتخلو من أشباحهم، حتى تهدأ الحياة ويستريح الأحياء.  إن كل الأديان تتبرأ من كل هذه الأيدلوجيات العنصرية،

تـموت البشـر وتـبقى الأوطـان / بقلم : محمد شوارب

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive

Related image

اخبار العرب 24 - كندا : قبل البت في (الكلام)، لابد أن أشير إلى أحدهم الذي سألني منذ قريب أنك دائماً تكتب عن الوطن والأمة ومشاكلها وقضاياها، رغم أسلوبك الرائع وقلمك وكلماتك الغريبة والقريبة تستطيع أن تخوض في كل المجالات التي تتيح لك الكتابة ولديك الكثير على ذلك. بكل تأكيد ونية خالصة (احترمت رأيه)، لكني خاطبته بأني أخاطب أصحاب الرأي لا أرباب المصالح وربما،

هكذا ضللت خادمات "فلكية" شهيرة لأكثر من سنتين! / بقلم : عهد فاضل

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive

Related image

اخبار العرب 24 - كندا : في ما لا يمكن متابعته، عادة، إلا في أفلام السينما، اكتشفت الإعلامية اللبنانية وعالمة الفلك ماغي فرح، أن خادماتها كنّ يضعن لها أقراص المخدّر في مأكلها ومشربها، بغية إفقادها وعيها أطول فترة ممكنة، من أجل أن يتمكنّ من الخروج من المنزل لقضاء السهرات بصحبة رجال لم يتم تحديد هوياتهم بعد. والغريب أن الخادمات كنّ يضعن أقراص المخدّر لماغي فرح، منذ مدة طويلة، كما جاء في تقرير لصحيفة "النهار" اللبنانية أمس الجمعة بعنوان: "3 نساء خططن للنيل منها منذ أكثر من سنتين.. ماغي فرح تنجو من الموت".

غرائب وألغاز عن نادية لطفي

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive

Related image

اخبار العرب 24 - كندا : كتب مراسل في " العربية ":  لأني كنت مدمناً زمن المراهقة، وما بعدها بقليل، على أفلام الفنانة المصرية القديرة نادية لطفي، فقد حاولت الإطلاع في اليومين الماضيين على معلومات عن حياتها، بسبب ما انتشر الأحد من خبر مؤسف عن إدخالها في حالة حرجة إلى مستشفى "القصر العيني" القريب في "جزيرة المنيل" من حيث تقيم هي بحي "غاردن سيتي" في القاهرة. ما قرأته بشغف، كان أكثر من 25 موضوعاً وتحقيقاً، مع الإطلاع على فيديوهات كثيرة في "يوتيوب" وغيره، ومجموع ما فيها قد يعادل كتاباً من المعلومات قديمة وحديثة، مع أن معظمها مكرر بكامله تماما، فخرجت من الصيد في بحر الإنترنت،

واجب الحكومات تجاه الفقراء والمساكين / بقلم : محمد شوارب

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive

Related image

اخبار العرب 24 - كندا :إن حقوق الإنسان في وطنه تستلزم واجبات كثيرة أولية، فحقك الذي ترعاه من الحياة وفي الحياة يدعو إلى تقديرك للواجب نحو الحياة وحقك الذي ترعاه في أن تكون حراً في سعيك وراء رزقك والسعي إلى العمل.
إنني وغيري أشعر بهؤلاء الفقراء والمساكين كأني نظرت من نافذتهم وأرى عيون مقرحة من البكاء ناظرة إلى الغلو الذي يعيشون فيه، وبلا شك إننا ننظر إلى الحكومات والضغوطات التي تفرضها على هؤلاء الفقراء، فلم يعد لهم حساب ولم ينظروا إليهم بعين الرأفة وكل بلد حسب ظروفها ووضعها

المغتربون والتصادم الثقافي / بقلم : محمد عبدالمجيد

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive

Related image

اخبار العرب 24 - كندا : التصادم الثقافي هو الهم الأول لدى المغتربين العرب في أوروبا ودول المهجر، إنه الصراع العلني أحيانا والخفي أحايين أخرى، والذي يجعل المغترب وكأن هناك قلبين في جوفه. إنها عملية الفصل الحاد بين ثقافتين، أو حضارتين تلتقيان وتتفرقان في اليوم الواحد مئــة مرة. إنهما عالمان مختلفان تمام اختلاف، ولكن المغترب العربي يجعل منهما عالما واحدا، ثم لا يلبث أن يعيدهما إلى طبيعتهما إذا عرض له حادث أو أراد الفصل بينهما لهوىً في نفسه أو مصلحة يبتغيها.

More Articles...



 

 

مانيلا - الكويت تطرد سفير الفلبين في نزا…

26-04-2018 Hits:16 أخبار عربية ودولية أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : قالت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) يوم الأربعاء إن الحكومة طلبت من السفير الفلبيني مغادرة أراضيها في مدة أقصاها أسبوع واستدعت سفيرها من مانيلا للتشاور...

Read more

واشنطن - هجوم مسلح على مكتب حماية مصالح …

26-04-2018 Hits:14 حوادث عربية وعالمية غريبة أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : قالت مصادر اعلامية وامنية في واشنطن ان  شخصا مسلحا اقتحم مكتب حماية المصالح الإيرانية في العاصمة الأميركية، واشنطن أمس الأربعاء، وهو يهتف بشعارات مناهضة...

Read more

بيروت - الرئيس عون يحذّر من ممارسات التي…

26-04-2018 Hits:14 ملف لبنان أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : توقفت مصادر سياسية عند الرسالة التي وجهها أمس رئيس الجمهورية ميشال عون للبنانيين، وقالت لصحيفة "الجمهورية" انّ ما أشار اليه لناحية شراء الاصوات، ونبذ...

Read more

القدس - ليبرمان يهدد بضرب ايران

26-04-2018 Hits:19 ملف فلسطين أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : قال وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان في تصريحات نشرت يوم الخميس إن إسرائيل سترد بضرب طهران إذا وقع هجوم إيراني على تل أبيب.  وكانت...

Read more

بلجيكا - رئيس الوزراء ينتقد جامعة تعتزم …

26-04-2018 Hits:13 منوعات- أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : انتقد رئيس وزراء بلجيكا شارل ميشيل إحدى أكبر الجامعات في بلاده يوم الأربعاء لأنها تعتزم تكريم المخرج السينمائي البريطاني كين لوتش وذلك بعد شكاوى...

Read more

لبنان - الممثل المصري حسين فهمي يلتقي ال…

25-04-2018 Hits:38 منوعات- أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا: زار الفنان والممثل المصري حسين فهمي رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري في منزله في بيت الوسط صباح اليوم، حيث استعرضا معا آخر المستجدات على الساحتين...

Read more

إسرائيل تلغي خطة لترحيل مهاجرين أفارقة

25-04-2018 Hits:37 ملف فلسطين أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا: قالت الحكومة الإسرائيلية يوم امس الثلاثاء 24 ابريل إنها ستتخلى عن خطة للترحيل القسري لمهاجرين أفارقة دخلوا البلاد بشكل غير قانوني. وكانت الحكومة تعمل على...

Read more

القاهرة - حبس هشام جنينة خمس سنوات بتهمة…

25-04-2018 Hits:40 محطات مصرية أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا: قال محامي هشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات في مصر يوم امس الثلاثاء إن محكمة عسكرية قضت بسجن موكله خمس سنوات بتهمة نشر أخبار...

Read more

دالاس - القبض على مطلق نار داخل متجر واص…

25-04-2018 Hits:39 حوادث عربية وعالمية غريبة أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : ذكرت شرطة دالاس على تويتر أن اثنين من أفرادها أصيبا بجروح خطيرة  كما اصيب مواطن آخر جراء تعرضهم لإطلاق نار اليوم الثلاثاء  24 ابريل...

Read more

نيجيريا - سقوط قتلى وجرحى في هجوم على كن…

24-04-2018 Hits:36 أخبار عربية ودولية أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : قال مسؤول في الشرطة أن رعاة مسلحين ببنادق قتلوا 18 شخصا يوم الثلاثاء في هجوم على كنيسة في ولاية بوسط نيجيريا يعصف بها العنف...

Read more

واشنطن - ترامب يحث كوريا الشمالية على ال…

24-04-2018 Hits:36 أخبار كندا وأمريكا أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة ستواصل ممارسة ”أقصى ضغوط“ على كوريا الشمالية قبيل ما يأمل أن تكون محادثات بناءة...

Read more

كندا - رصد رسالة مشفرة للمشتبه به في حاد…

24-04-2018 Hits:51 أخبار عربية ودولية أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : قالت الشرطة الكندية يوم الثلاثاء إن الشاب الذي دهس عمدا حشدا من الناس بسيارة فان على أحد الأرصفة بمدينة تورونتو ترك ”رسالة مشفرة“ على...

Read more

ناشفيل - اعتقال شاب قتل اربعة اشخاص في م…

23-04-2018 Hits:69 حوادث عربية وعالمية غريبة أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : قال مسؤول في شرطة الشرطة مدينة ناشفيل بولاية تنيسي الأمريكية اليوم الاثنين 23 ابريل الشخص المشتبه بقتله أربعة أشخاص بالرصاص في أحد مطاعم سلسلة...

Read more

كندا - مقتل تسعة اشخاص واصابة 16 في عملي…

23-04-2018 Hits:113 أخبار عربية ودولية أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : قال مسؤول في شرطة مدينة تورنتو عاصمة مقاطعة اونتاريو  اليوم الاثنين 23 ابريل ان شاحنة صغيرة صدمت مارة بشكل متعمد ما ادى الى مقتل...

Read more

Canada - Nine dead, 16 injured after ped…

23-04-2018 Hits:67 ...............English Pages أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

Arabnews24- Canada :At least nine people were killed and 16 others were injured after a white van jumped the curb on a busy Toronto street Monday afternoon.Police say the van...

Read more

تورنتو - كندا تعلن استضافة أول اجتماع لو…

23-04-2018 Hits:72 أخبار كندا وأمريكا أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : أعلنت وزارة الخارجية الكندية استضافة أول اجتماع لوزيرات الخارجية على مستوى العالم في شهر سبتمبر المقبل بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي.وأكدت السيدة كريستيا فريلاند وزيرة...

Read more

كندا - السفير ​فادي زيادة : جاهزون للاست…

23-04-2018 Hits:79 ملف لبنان أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا :أعلن سفير ​لبنان​ في كندا ​فادي زيادة​ أنه "تم التعاقد مع حوالى ستين من ​الاساتذة​ الجامعيين والموظفين السابقين في الدولة للقيام بمهمات رؤساء أقلام وهيئات...

Read more

كندا تفاجئ العالم بنظام راداري يكشف الطا…

23-04-2018 Hits:76 أخبار كندا وأمريكا أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : تبنى عدد من الباحثين في كندا عملية تطوير نظام راداري جديد ذي قدرات خاصة تؤهله للكشف عن الطائرات الشبحية والصواريخ، حتى في أصعب الظروف...

Read more

أسباب الأزمة الحقيقية في سوريا / بقلم: …

23-04-2018 Hits:55 أقــلام مهجـــرية أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : الأزمة الحقيقية في المنطقة العربية هي القضية الفلسطينية وانشاء إسرائيل في المنطقة كدولة يهودية منغلقة ، رغم أن اسرائيل تسوّق نفسها عالميا كدولة علمانية...

Read more

الباراغواي - فوز المُرشح ماريو بينيتيز م…

23-04-2018 Hits:72 أخبار عربية ودولية أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : فاز مرشح اليمين ماريو عبدو بينيتيز ( 46 عاما ) في الإنتخابات الرئاسية التي جرت الأحد في الباراغواي، ممّا يضمن استمرار هيمنة "حزب كولورادو...

Read more

الاردن - مقتل النائب محمد العمامرة وأسرت…

23-04-2018 Hits:61 أخبار عربية ودولية أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : قتل النائب الأردني محمد العمامرة، وستة من أفراد أسرته ( زوجته وابنائه الخمسة )، إثر تعرضهم لحادث سير مروّع، السبت، على الطريق الصحراوي قرب الكرك...

Read more

الغابون - مقتل لبناني اثر مشاجرة مع سمسا…

23-04-2018 Hits:66 اخبار الجالية أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : توفي الشاب اللبناني فوزي شميساني في الغابون في أفريقيا إثر اشكال وقع بينه وبين مواطن إفريقي، ما أدى الى سقوطه على زجاج متناثر على...

Read more

القاهرة - مصر تحجب اللعبة القاتلة "…

23-04-2018 Hits:63 حوادث عربية وعالمية غريبة أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا :أصدر النائب العام في مصر، أمس السبت، قرارا بحجب مواقع الألعاب الإلكترونية الخطيرة على الأطفال، بعد جدل بشأن لعبة تسمى "الحوت الأزرق" دفعت أطفالا للانتحار...

Read more

دمشق - مؤتمر المانحين يسعى لجمع أكثر من …

23-04-2018 Hits:56 أخبار الملفات الساخنة أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : ستسعى حكومات لجمع ما يزيد على ستة مليارات دولار لإعانة سوريا خلال مؤتمر للمانحين يأمل الاتحاد الأوروبي أن يمنح روسيا وتركيا وإيران فرصة لتجديد...

Read more

العراق - تنظيم " داعش" يهدد با…

23-04-2018 Hits:69 ملف العراق أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : قال تنظيم الدولة الإسلامية إنه سيهاجم مراكز الاقتراع في العراق خلال الانتخابات البرلمانية المقررة الشهر المقبل وإن أي مشارك في الانتخابات سيعتبر ”كافرا“. واتهم...

Read more

القاهرة - اليونسكو تمنح جائزة حرية الصحا…

23-04-2018 Hits:59 محطات مصرية أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) يوم الاثنين منح مصور صحفي محبوس في مصر جائزة اليونسكو/جييرمو كانو العالمية لحرية الصحافة لعام 2018...

Read more

اليمن - قصف جوي بقيادة السعودية يقتل 20 …

23-04-2018 Hits:58 أخبار عربية ودولية أسمهان ملاك - avatar أسمهان ملاك

اخبار العرب 24 - كندا : قالت مصادر طبية إن ضربات جوية نفذتها قوات التحالف بقيادة السعودية أسفرت عن سقوط 20 قتيلا على الأقل في حفل زفاف في قرية بشمال...

Read more

اذكر انك رأيت الاعلان في اخبار العرب- ArabNews

 

Say you saw it in ArabNews24.ca



أقــلام مهــجرية

أسباب الأزمة الحقيقية في سوريا / بقلم: خالد قناة  أسباب الأزمة الحقيقية في سوريا / بقلم: خالد قناة اخبار العرب 24 - كندا : الأزمة الحقيقية في المنطقة العربية هي القضية...
Alapaha Blue Blood Bulldog. All you need to know./ By Raneen Mallak Alapaha Blue Blood Bulldog. All you need to know./ By Raneen Mallak Arabnews24 - Canada:The ABBB was originated in the USA. They are a breed that almost gone extinct!This breed is similar...
وجدت الاسلام في بلاد الفرنجة .. ولم أجد المسلمين / بقلم: خالد قناة وجدت الاسلام في بلاد الفرنجة .. ولم أجد المسلمين / بقلم: خالد قناة اخبار العرب 24 - كندا : أثني على قصّة الدكتور أسامة فوزي في الوقت الذي...
على حكومة الليبرال اصدار التشريعات للتحكم في امتلاك الأسلحة كما وعدت/ بقلم : الاعلامي صلاح على حكومة الليبرال اصدار التشريعات للتحكم في امتلاك الأسلحة كما وعدت/ بقلم : الاعلامي صلاح اخبار العرب 24 - كندا : ...وكما أفادت الإنباء  - مؤخرا - ان حكومة ترودو...
إكرام الوالدين : بقلم / مادلين بدوي إكرام الوالدين : بقلم / مادلين بدوي اخبار العرب 24 - كندا : الربيع تغلب أخيرا علي قسوة الشتاء وحدته. و النهار...
الفرق بين التظاهرات الغربية والعربية / بقلم: خالد قناة الفرق بين التظاهرات الغربية والعربية / بقلم: خالد قناة اخبار العرب 24 - كندا : كانت التظاهرات في الوطن العربي يقودها عادة ،...
في كندا وأمريكا / يحدد المبلغ الذي يمكن أن تحمله معك كمسافر بعشرة آلاف دولار فقط/ بقلم خالد قناة في كندا وأمريكا / يحدد المبلغ الذي يمكن أن تحمله معك كمسافر بعشرة آلاف دولار فقط/ بقلم خالد قناة اخبار العرب 24 - كندا : بخصوص قيمة النقد المالي الذي تسمح به البنوك ...
العنف الاسري ومدى حجمه في كندا ! / بقلم : اسمهان ملاّك العنف الاسري ومدى حجمه في كندا ! / بقلم : اسمهان ملاّك اخبار العرب 24 - كندا : تقول التقارير الامنية التي سجلت عام 2015والمتعلقة...

*اخبار الجالية

الغابون - مقتل لبناني اثر مشاجرة مع سمسار افريقي الغابون - مقتل لبناني اثر مشاجرة مع سمسار افريقي اخبار العرب 24 - كندا : توفي الشاب اللبناني فوزي شميساني في الغابون...
اليمن - اغتيال لبناني يعمل في الصليب الاحمر الدولي اليمن - اغتيال لبناني يعمل في الصليب الاحمر الدولي اخبار العرب 24 - كندا : نعى الصليب الاحمر الدولي أحد اعضائه الشاب ا...
كندا - سفير المملكة يترأس اجتماع مجلس سفراء دول جامعة الدول العربية كندا - سفير المملكة يترأس اجتماع مجلس سفراء دول جامعة الدول العربية اخبار العرب 24 - كندا : ترأس سفير خادم الحرمين الشريفين لدى كندا عميد...
هاليفاكس -مقتل طالب لبناني في كندا وآخر في فرنسا هاليفاكس -مقتل طالب لبناني في كندا وآخر في فرنسا اخبار العرب 24 - كندا :فُجع لبنان واهالي بلدة بريقع في الجنوب بنبأ مقتل...
كندا - فتح باب الهجرة للجزائريين والكوردستانيين في شهر آيار كندا - فتح باب الهجرة للجزائريين والكوردستانيين في شهر آيار اخبار العرب 24 - كندا : فتحت، السفارة الكندية بالجزائر، أبوابها لكل...
اونتاريو - الشرطة تحقق في اعتداءات على مركزين اسلاميين اونتاريو - الشرطة تحقق في اعتداءات على مركزين اسلاميين اخبار العرب 24 - كندا : شرطة اقليم بيل في مقاطعة أونتاريو أنها تحقق في...
كندا - لبنانيان يبتكران برنامجاً للطائرات مهمته رصد التعديات والأعطال كندا - لبنانيان يبتكران برنامجاً للطائرات مهمته رصد التعديات والأعطال اخبار العرب 24 - كندا :  نيكولاس زعتر (  25 عاما )  لكنه حقّق أكبر طموحاته...
المانيا - أطفال يكدسون دمى الدببة تضامناً مع اطفال سوريين المانيا - أطفال يكدسون دمى الدببة تضامناً مع اطفال سوريين اخبار العرب 24 - كندا : كدس تلاميذ مدارس في ألمانيا دمى على شكل دببة...

اذكر انك رأيت الاعلان في موقعنا Arab News

 

Our Vistors* زوارنا

Today142
Yesterday4677
This week18958
This month122353
Total15841562

Friday, 27 April 2018

Who's Online الزوار الآن

We have 229 guests and no members online

*اقلام من لوطن

درس من كندا / بقلم : عبد الناصر سلامة درس من كندا / بقلم : عبد الناصر سلامة اخبار العرب 24 - كندا :  هو درس من كندا إلى كل دول العالم المتخلف، درس...
إغتيال إرث الرئيس عون / بقلم : عبد الله قمح إغتيال إرث الرئيس عون / بقلم : عبد الله قمح اخبار العرب 24 - كندا : كتب عبد الله قمح  : يَلطم "العونيون" على رؤوسهم...
صرخة أمهات ضحايا حوادث السير / بقلم: كريستل خليل صرخة أمهات ضحايا حوادث السير / بقلم: كريستل خليل اخبار العرب 24 - كندا : لن يمرّ يوم 21 آذار 2018 كالعام الذي سبقه على أمّهات...
كوريا الشمالية تتجه للفوز بالميدالية الذهبية الدبلوماسية في الأولمبياد الشتوية كوريا الشمالية تتجه للفوز بالميدالية الذهبية الدبلوماسية في الأولمبياد الشتوية اخبار العرب 24 - كندا :  كتب  سويونج كيم و جيمس بيرسون :- برزت كوريا ...
مقتل 8 نساء بأقل من شهرين.. "غير هيك ما حدا رح يتربّى" / بقلم: كريستل خليل مقتل 8 نساء بأقل من شهرين.. اخبار العرب 24 - كندا: شهدت الولايات المتّحدة أكبر محاكمة تحرّش جنسي...
خطة سامى عنان لرئاسة مصر/ بقلم: د/ إيهاب العزازى خطة سامى عنان لرئاسة مصر/ بقلم: د/ إيهاب العزازى اخبار العرب 24 - كندا: إعلان الفريق سامى عنان رئيس أركان الجيش المصرى...
من يَلعب بالنار في مدينة صيدا؟ / بقلم: عبدالله قمح من يَلعب بالنار في مدينة صيدا؟ / بقلم: عبدالله قمح اخبار العرب 24 - كندا: إذا كانت اسرائيل تقدّم المبرّرات لغاراتها التي...
"فيتو" جديد يضاف لسجل واشنطن الأسود في مجلس الأمن!!/ بقلم : محمد كعوش اخبار العرب 24 - كندا: ما من عاقل في هذا الكون إلا ويدرك أن الولايات...

Arab News 24.ca on Facebook

Say You Saw it in ArabNews24.ca

ذكرى نكبة فلسطين/لن يضيع حق وراءة مطالب..

ذكرى نكبة فلسطين 48/ المؤامرة على العرب ....

Bingo sites http://gbetting.co.uk/bingo with sign up bonuses

*جديد المنوعات

بلجيكا - رئيس الوزراء ينتقد جامعة تعتزم تكريم المخرج البريطاني لوتش بلجيكا - رئيس الوزراء ينتقد جامعة تعتزم تكريم المخرج البريطاني لوتش اخبار العرب 24 - كندا : انتقد رئيس وزراء بلجيكا شارل ميشيل إحدى أكبر...
لبنان - الممثل المصري حسين فهمي يلتقي الرئيس الحريري لبنان - الممثل المصري حسين فهمي يلتقي الرئيس الحريري اخبار العرب 24 - كندا: زار الفنان والممثل المصري حسين فهمي رئيس الحكومة...
السعودية - عشرات الأسر تتدفق لمشاهدة أول عرض سينمائي منذ 40 عاما السعودية - عشرات الأسر تتدفق لمشاهدة أول عرض سينمائي منذ 40 عاما اخبار العرب 24 - كندا : تدفقت عشرات الأسر السعودية لمشاهدة السينما يوم...
بيروت - مهندسون لبنانيون ينتجون الكهرباء.. من بلاطة !!! بيروت - مهندسون لبنانيون ينتجون الكهرباء.. من بلاطة !!! اخبار العرب 24 - كندا : بعد الانتهاء من المرحلة النظرية والتجارب ال...

*جديد الملفات الساخنة

دمشق - مؤتمر المانحين يسعى لجمع أكثر من 6 مليارات دولار لدعم سوريا دمشق - مؤتمر المانحين يسعى لجمع أكثر من 6 مليارات دولار لدعم سوريا اخبار العرب 24 - كندا : ستسعى حكومات لجمع ما يزيد على ستة مليارات دولار...
لندن - الشرطة حددت هوية المشتبه بهم في تسميم سكريبال وابنته لندن - الشرطة حددت هوية المشتبه بهم في تسميم سكريبال وابنته اخبار العرب 24 - كندا : قالت صحيفة "ديلي تلغراف" إن الشرطة والمخابرات...
واشنطن - امريكا قلقة من انتخابات تركيا مع حالة الطوارئ واشنطن - امريكا قلقة من انتخابات تركيا مع حالة الطوارئ اخبار العرب 24 - كندا : قالت الولايات المتحدة يوم الخميس إن لديها مخاوف...
بروكسل - محاكمة شركات بلجيكية بتهمة تصدير مواد كيماوية لسوريا بروكسل - محاكمة شركات بلجيكية بتهمة تصدير مواد كيماوية لسوريا اخبار العرب 24 - كندا : قال متحدث يوم الأربعاء إن محكمة بلجيكية حددت...

*حوادث عريبة عربية واجنبية

واشنطن - هجوم مسلح على مكتب حماية مصالح إيران واشنطن - هجوم مسلح على مكتب حماية مصالح إيران اخبار العرب 24 - كندا : قالت مصادر اعلامية وامنية في واشنطن ان  شخصا...
دالاس - القبض على مطلق نار داخل متجر واصابة شرطيين ومدني دالاس - القبض على مطلق نار داخل متجر واصابة شرطيين ومدني اخبار العرب 24 - كندا : ذكرت شرطة دالاس على تويتر أن اثنين من أفرادها...
ناشفيل - اعتقال شاب قتل اربعة اشخاص في مطعم " وافل هاوس" ناشفيل - اعتقال شاب قتل اربعة اشخاص في مطعم اخبار العرب 24 - كندا : قال مسؤول في شرطة الشرطة مدينة ناشفيل بولاية...
القاهرة - مصر تحجب اللعبة القاتلة "الحوت الأزرق" القاهرة - مصر تحجب اللعبة القاتلة اخبار العرب 24 - كندا :أصدر النائب العام في مصر، أمس السبت، قرارا بحجب...

*دليل المهاجر والمقيــــم

Arabic Community services جمعيات عربية لخمة الجالية   Arabic Community services   جمعيات عربية لخمة الجالية  اخبار العرب 24- كندا: التالي بهض الجمعيات العربية في خدمة الجالية
Arab Embassis in Canada السفارات العربية في كندا  Arab Embassis in Canada  السفارات العربية في كندا التالي هي القائمة للسفارات العربية في كندا
Guide for important links for Newcommer روابط هامة للقادمين الجدد Guide for important links for Newcommer  روابط هامة للقادمين الجدد Citizenship and Immigration Canada  وزارة الهجرة والتجنس -  الفيدراليةhttp://www.cic.gc....
الادخار على الطريقة الاسلامية مع برامج- RESP الادخار على الطريقة الاسلامية مع برامج- RESP  ‎ لأولاده الثلاثة جميعهم البالغين من العمر 14 و11 وتسعة أعوام. يقول...

*جديد الاسرة والصحة

الجزائر - إستنفار شعبي بسبب حنّاء قتلت 59 شخصا في ليبيا الجزائر - إستنفار شعبي بسبب حنّاء قتلت 59 شخصا في ليبيا اخبار العرب 24 - كندا : وجهت المديرية العامة للرقابة الاقتصادية في وزارة...
علاج تليف الكبد نوعان . دوائية أو جراحية علاج تليف الكبد نوعان . دوائية أو جراحية اخبار العرب 24 - كندا : الكبد هو أحد أهم أعضاء الجسم الحيوية، يؤدي العديد...
المغرب - الحكم على المغتصب بالاخصاء بغض النظر عن السن المغرب - الحكم على المغتصب بالاخصاء بغض النظر عن السن اخبار العرب 24 - كندا : اصدرت المغرب قرارا باعتماد الاخصاء الجراحي ...
لندن - علماء يطورون جهازا لمسح المخ داخل خوذة لندن - علماء يطورون جهازا لمسح المخ داخل خوذة اخبار العرب 24 - كندا : طور علماء بريطانيون جهازا خفيف الوزن عالي الدقة...