صيدا - الامن يقل طرق بعد سماع اطلاق نار في مخيم عين الحلوة

User Rating: 0 / 5

Star inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactiveStar inactive
 
Related image

اخبار العرب 24 - كندا : قالت مصادر اعلامية في عاصمة الجنوب اللبناني صيدا ان حيي طيطبا والصفصاف داخل مخيم الاجئين في منطقة عين الحلوة، شهدا مساء اليوم استنفارا لجماعة المطلوب المتواري عن الأنظار بلال بدر، واطلاق نار كثيف من قبل عناصر هذه الجماعة، بعدما أوقف حاجز الجيش المعروف بحاجز النبعة، زوجة بدر الفلسطينية براء غالب حجير، ثم أطلقها بعد استجوابها لحوالى نصف ساعة.

وعمد الجيش، إلى إغلاق طريق حاجز النبعة المؤدية إلى حي طيطبا والصفصاف، كما طلب من أصحاب المحال التجارية المحاذية للحاجز، إغلاقها، تحسبا من أن يؤدي إطلاق النار إلى إصابة أي من عابري هذه الطريق وأصحاب المحال وزبائنها". كما أفادت المصادر نفسها أنّ الجيش اللبناني اوقف لبعض الوقت عند حاجزه في محلة النبعة عند المدخل الشرقي لمخيم عين الحلوة "براء ح. " زوجة المتشدد الإسلامي بلال بدر المتواري عن الانظار الذي كان تردّد انه غادر المخيم في وقت سابق .
واوقفت للتحقق من هويتها كونها منقبة وذلك في اطار الاجراءات الامنية المتخذة للحد من عمليات فرار لمطلوبين من المخيم خاصة وان بعضهم يخرج في زي نساء منقبات.